غير مصنف

“الاطباء الرواد” تطالب الامم المتحدة بمحاسبة الاحتلال على جرائمه في غزة

سلمت جمعية الاطباء الرواد في نقابة الاطباء مكتب الامم المتحدة في عمان مذكرة موجهة لامينها العام أنطونيوغوتيريس، تشجب وتستنكر فيها الجرائم التي ارتكبها الكيان الصهيوني في قطاع غزة.

وقالت الجمعية في مذكرتها التي سلمها رئيس الجمعية د.رائف فارس للمدير التنفيذي لمكتب الامم المتحدة في عمان، إن جمهور الأطباء عامة والرواد خاصة يستنكرون الممارسات الفاشية الإسرائيلية في عموم الاراضي الفلسطينية من فصل عنصري , وتطهير عرقي وتهجير قسري للسكان العرب والإستيلاء على منازلهم في الشيخ جراح والقدس على وجه الخصوص , وملاحقة الفلسطينيين في اللد وعكا وحيفا ويافا والناصرة وخلافها وقصف الابنية السكنية وقتل المدنيين العزل من نساء واطفال وشيوخ , ونسف البُنية التَحتِية في غزة وتدمير المؤسسات الصحية والتعليمية , ومحاولة إسكات وسائل الاعلام العالمية بتدمير برج الصحافة في غزة لمنع نقل ما يقارِفُه الإحتلال من جرائم همجية ضد الإنسانية .

وادانت المذكرة الصمت الدولي المُطبِقْ تجاه ما يحدث في فلسطين , حيث أن منظمات حقوق الانسان والهيئات الدولية الاخرى لم ترفع صوتها لوقف هذه الجرائم البربرية والمطالبة بمعاقبة المسؤولين عنها , ووضع حد للمساواة بين الضحية والمعتدي بذريعة مقولة ” حق اسرائيل في الدفاع عن نفسها “.

واشارت ان القصف الوحشي على غزة الذي دام احد عشر يوماً, بأحدث الاسلحة تدميراً وفتكاً قد خلف 250 شهيدا , منهم اكثر من 60 طفلا واكثر من 5000 جريح وبات زهاء 72000 فلسطيني بلا مآوى.

وطالبت المذكرة الامم المتحدة بالقيام بالدور المنوط بها , بتفعيل الاعلان العالمي لحقوق الانسان , واتفاقية حقوق الطفل وغيرها من المواثيق الاممية , والعمل على وقف الممارسات العنصرية التي يتعرض لها الفلسطينيون بلا انقطاع بالاضافة الى فك الحصار عن غزة وازالة جدار الفصل العنصري.

دعت المجتمع الدولي لتحمل مسؤولياته بإيصال الاغاثات والمساعدات الطبية اللازمة للجرحى الذين زاد عددهم على 5000 جريح . وكذلك إعادة كل الخدمات والبنى التحتية التي توقفت او دمرت بسبب القصف الهمجي الاسرائيلي .

واشارت إن معاناة أهلنا في فلسطين المستمرة منذ 73 عاما يجب ان تتوقف بإستعادة الشعب الفلسطيني حقوقه المشروعة وبناء دولته المستقلة وعاصمتها القدس.

وطالبت بالعمل على توثيق ما حدث ويحدث من جرائم وانتهاكات الاحتلال الاسرائيلي , ونطالب مجلس الامن الدولي ومحكمة الجنايات الدولية بالعمل على وقف جرائم الاحتلال ومحاسبة المسؤولين عنها .

وكان الاطباء الرواد قد نفذوا وقفة تضامنية مع قطاع غزة امام مجمع النقابات المهنية القى خلالها رئيس الجمعية قصيدة شعرية لغزة، ورفع خلالها الاطباء يافطات تدين الجرائم الصهيونية في قطاع غزة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى