منظمات مصرية

التـحالـف الـمصـري لحقوق الانسان والتنمية: يستنكر تراجع الحكومة الإثيوبية عن وقف إطلاق النار في تيجراي

بيان صحفي

يستنكر التـحالـف الـمصـري لحقوق الانسان والتنمية تراجع الحكومة الإثيوبية عن قرار وقف إطلاق النار في إقليم تيجراي ، الذي سبق وأعلنته في28 يونيو 2021 ؛

لتسهيل الإنتاج الزراعي وتوزيع المساعدات الإنسانية ، وأعلنت الحكومة الإثيوبية عبر وسائل الإعلام الرسمية اليوم 11 أغسطس 2021:

أنه ” يتعين على جميع الإثيوبيين القادرين المشاركة في القتال ضد قوات إقليم تيجراي”.

كما طالب “أبي أحمد” كل الإثيوبيين ، “إظهار وطنيتهم”، من خلال المشاركة في الحرب ؛

وهو تحريض إرهابي صريح ؛ يزيد من صعوبة الوضع العسكري في البلاد،

يفاقم الوضع الإنساني الخطير بالفعل للمدنيين في المناطق المتضررة ، ويعرض استقرار الدولة الإثيوبية للخطر .

يعرب التحالف عن استنكاره الشديد للقرار ، ويحمل الحكومة الإثيوبية مسؤولية التدهور الأمني والاقتصادي في إثيوبيا ؛

حيث ترفض حكومة آبي أحمد حتى الآن التفاوض مع قادة جبهة التحرير الشعبية لتيجراي ، وتصنفها جماعة “منظمة إرهابية”.

يناشد التـحالـف الـمصـري لحقوق الإنسان والتنمية المجتمع الدولي والاتحاد الإفريقي إلزام كافة حكومة آبي أحمد ضرورة العودة إلى المسار السلمي ،

واتخاذ خطوات فورية لإنهاء الأعمال العدائية ، وتأمين وقف إطلاق النار عن طريق التفاوض ،

وتسهيل إيصال المساعدات الإنسانية التي تمس الحاجة إليها للمحتاجين في تيجراي ،

والحفاظ على الوحدة الوطنية وسلامة أراضي إثيوبيا.

 

 

 

إقرأ أيضاً:

أزمة تيجراي الإنسانية والإستجابة الدولية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى