منظمات

الأمـــم المتحدة : الوضع في تيجراي أصبح «مأساويًا».. وإثيوبيا معرضة لخطر التقسيم

حذرت الأمـــم المتحدة من وجود خطر ماثل بالانقسام في إثيوبيا على خلفية الوضع في إقليم تيجراي والمواجهات بين القوات الحكومية وقوات الإقليم.

 

وقال مفوض الأمـــم المتحدة لشؤون اللاجئين، فيليبو جراندي، اليوم الأربعاء، خلال كلمة أمام البرلمان الأوروبي:

إن الوضع في إقليم تيجراي أصبح «مأساويا»، محذرا من أن «تقسيم البلد أصبح خطرا ماثلا».

وقال:

إن الأمم المتحدة «تعول على الدعم الإنساني من قارة أوروبا»، فيما يتعلق بالوضع الإنساني في إثيوبيا و تيجراي.

اندلعت الحرب بين الحكومة الإثيوبية ومتمردي الجبهة الشعبية لتحرير تيجراي، قبل عام،

حيث سعت أديس أبابا للسيطرة على الإقليم الشمالي من البلاد،

على خلفية اتهامات للجبهة بالاعتداء على وحدات تابعة للجيش الوطني والاستيلاء على معداتها.

 

 

 

 

 

إقرأ أيضاً:

الأمم المتحدة تكشف عن موقفها من القرار الإسرائيلي بشأن إغلاق 6 منظمات بالضفة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى