الشبكة العربية

الشبكة العربية للإعلام الرقمي وحقوق الانسان تدين اغتيال المصور الصحفي اليمني فواز الوافي

وتطالب الجهات الامنية بسرعة التحقيق وملاحقة الجناة

أدانت الشبكة العربية للإعلام الرقمي وحقوق الانسان اغتيال المصور الصحفي فواز الوافي في اليمن والذي عثر عليه مقتولا داخل سيارته آثر تلقيه طعنات في مدينة تعز ووصفت الشبكة عملية الاغتيال بالبشعة واعتباراتها انتكاسة كبيرة لحرية الرأي والتعبير في اليمن ونددت الشبكة بالممارسات الارهابية العنيفة التي يتعرض لها الاعلاميين وذويهم باليمن واعتبرته انتهاك صريح لحماية الاعلاميين ولقواعد القانون الدولي الإنساني واتفاقيات جنيف الأربع التي تُطبق في النزاعات المسلحة الدولية وغير الدولية .
وطالبت الشبكة بسرعة التحقيق وملاحقة مرتكبي جريمة الاغتيال للحد من هذه الجرائم وافشال مخططاتها التي تهدف لإثارة الرعب ضد الاعلاميين والتربص بأمن واستقرار اليمن
واوضحت الشبكة ان جريمة ملاحقة الاعلاميين في تزايد مستمر، حيث سقطوا جراء الحرب مع الحوثيين ولم يحملوا سلاحا ، كما اوضحت بعض المصادر الاعلامية في اليمن علي تلقي الصحفي العديد من التهديدات وانه سبق وان أبلغ الاجهزة الامنية بتلقيه تهديدات بالتصفية الجسدية ، وهو ما اضطره الي مغادرة مدينة تعز الي مدينة عدن التي استقر بها قرابة شهرين الا انه عاد مرة اخري قبل الحادث وظل ماكثا في منزله .
وتري الشبكة ان طريقة اغتيال الصحفي مؤشر خطير في تطور استخدام الارهابيين لوسائل قتل وتصفية الصحفيين باليمن وتهديد صارخ للحق في الحياة وحرية الرأي والتعبير التي نصت عليها المواثيق الدولية
ولذا شدد البيان علي ضرورة تكاتف الجهود الوطنية والاقليمية والدولية لمواجهة وملاحقة الارهاب والجماعات المتطرفة ودحض سبل دعمه كما طالبت بعودة الدولة اليمنية ودعم كافة اجهزة الدولة لعودة واستقرار الامن بها .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى