منظمات مصرية

«قومي المرأة» و«لجنة النواب» يبحثون سبل التعاون في القضايا الحقوقية

ناقشت لجنة حقوق الانسان برئاسة النائب طارق رضوان، مع مايا مرسى، رئيس المجلس القومى للمرأة، أوجه التعاون والعمل المشترك مع اللجنة فيما يتعلق بقضايا حقوق الانسان.

 

وقال النائب طارق رضوان:

إن لقاء اليوم يعد أول لقاء بعد إطلاق رئيس الجمهورية الاستراتيجية الوطنية لحقوق الإنسان، لتعزيز الحقوق والحريات الأساسية

وفقًا للدستور والالتزامات الدولية والإقليمية لمصر ووفقاً لاستراتيجية الدولة للتنمية المستدامة (رؤية مصر 2030).

 

وأكد رئيس لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب:

أنه أصبح لزاماً على مجلس النواب وعلى السلطة التنفيذية تنفيذ ما جاء بالاستراتيجية الوطنية لحقوق الانسان وخاصة فيما يخص ملف حقوق المرأة

وتلعب السلطة التشريعية الدور الضامن والمراقب لتنفيذ الاستراتيجية الوطنية لحقوق الانسان والتى أصبحت عقد بين الدولة والمجتمع المصرى.

 

وشدد «رضوان» على:

أهمية وجود قانون موحد لمحاربة العنف ضد المرأة

وكذلك وجود تعاون بين لجنة حقوق الانسان والمجلس القومى للمرأة فيما يخص ملف العفو عن الغارمات .

 

فيما شددت مايا مرسى رئيس المجلس القومى للمرأة على أهمية ملف حقوق المرأة

وقالت:

إنه يتم في بعض الأحيان تسيس ذلك الملف في المحافل الدولية

ويجب علينا تقديم مناهجنا في دعم ملف حقوق المرأة بالمجتمع المصرى

وتوضيح المجهودات التي قامت بها الدولة المصرية لدعم ذلك الملف.

 

وأكدت مايا مرسى على أهمية وجود أجندة تشريعية داعمة لملف حقوق المرأة

والمجهودات التي تقوم بها الدولة المصرية في ذلك الشأن حتى يكتب لها الاستمرارية.

 

وأشارت إلى:

أن المجلس القومى للمرأة يعمل في عدة محاور لدعم ذلك الملف وكذلك القضاء على العنف ضد المرأة والقضاء على الختان

وكذلك إطلاق كود اعلامى فيما يخص المرأة لما يعرض بالدراما والاعلانات ووقف أي اعلان أو عمل درامى ينتهك حقوق المرأة.

 

 

 

إقرأ أيضاً:

أوكرنيا تطالب مجلس حقوق الإنسان باجتماع لمراجعة الوضع المتدهور والخسائر الفادحة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى